أدلة في جواز التبرك والتوسل بخير الانام محمد

أدلة في جواز التبرك والتوسل بخير الانام محمد صلى الله عليه وسلم. 

بسم الله الرحمن الرحيم,والحمد لله رب العالمين,تنزّه ربي عن الحدود والاركان والاعضاء والادوات ولا تحويه الجهات الست كسائر المبتدعات ومن وصف الله بصفة من صفات البشر فقد كفر,سبحانك خلقت العرش اظهارا لقدرتك ولم تتخذه مكانا لذاتك,
اما بعد

فاعلم اخي المسلم ان التبرك بالنبي وآثاره صلى الله عليه وسلم جائز لا ضرر فيه.

وهذه جملة من الادلة عن الصحابة وبعض من احاديث النبي صلى الله عليه وسلم.


1:ذكر الحافظ ابن الجوزي عن عبد الله ابن الامام احمد بن حنبل رضي الله عنهما في ذكر تبركه واستشفائه بالقرءان وماء زمزم وشعر الرسول صلى الله عليه وسلم,أنه قال:رأيت ابي ياخذ شعرة من شعر النبي صلى الله عليه وسلم فيضعها علي فيه ويقبلها,وأحسب أني رأيته يضعها علي عينيه ويغمسها في الماء ثم يشربه يستشفي به,ورأيته قد أخذ قصعة النبي صلى الله عليه وسلم فغسلها في جبّ الماء ثم شرب فيها,ورأيته غير مرة يشرب ماء زمزم يستشفي به ويمسح به يديه ووجهه...في كتاب تاريخ بغداد,احمد بن علي الخطيب البغدادي(توفى سنة 463هجري)دار الفكر اللبناني ص123.


2:اخرج البخاري بإسناده الى ابي جحيفة قال:أتيت رسول الله وهو في قبة حمراء من أدم(جلد)ورأيت بلالا أخذ من وضوء النبي صلى الله عليه وسلم والناس يبتدرون الوضوء فمن أصاب منه شيئا تمسح به ومن لم يصب منه شيئا اخذ من بلل يذ صاحبه.وقد أخرجه البخاري أيضا في كتاب الصلاةفي باب الصلاة وباب السترة بمكة.


3:روى الحافظ ابن حجر في المطالب العالية جزء الرابع صحيفة 90 عن خالد ابن الوليد أنه قال:اعتمرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في عمرة اعتمرها فحلق شعره فسبقت الى الناصية فاتخذت قلنسوة فجعلت شعرة في مقدمة القلنسوة فما وجهت في وجه الا فتح لي...ولما سقطت عنه قلنسوته يوم اليرموك شد عليها شدةً حتى أخذها فأنكر عليه بعض الصحابة ذلك قبل علمهم بما فيها من شعر الرسول لظنهم انه خاطر بنفسه من اجل قلنسوة عادية فقال خالد:إني لم أفعل ذلك لقيمة القلنسوة ولكن كرهت ان تقع بأيدي المشركين وفيها من شعر النبي صلى الله عليه وسلم,فرضوا عنه واثنوا عليه.


4:عن ام ثابت كبشة اخت حسان ابن ثابت رضي الله تعالى عنهما قالت:دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم فشرب من فِي قِِربة معلقة قائماً فقمت الى فيها فقطعته.روا الترمذي في سننه في كتاب الاشربة,باب ما جاء في الرخصة في ذلك.وقال النووي في رياض الصالحين صحيفة297:وإنما قطعته لتحفظ موضع فم رسول الله صلى الله عليه وسلم لتتبرك به وتصونه عن الابتذال.


5:روى ابن عساكر في تاريخ دمشق لابن عساكر عن سعيد المسيب أن أبا أيوب الأنصاري اخذ من لحية الرسول صلى الله عليه وسلم شيئا وقال:لا يصيبك السوء يا أبا أيوب.


6:اخرج احمد رضي الله عنه في مسند احمد جزء الرابع صحيفة 42 ان النبي صلى الله عليه وسلم عندما قلّم اظافره وزعها بين الناس.
(الظفر لا يؤكل ولا يكتب به بل وزعها النبي صلى الله عليه وسلم للتبرك)
7:روى البيهقي في كتابه القول البديع في الصلاة على الحبيب الشفيع بإسناد صحيح عن مالك الدار,وكان خازن عمر,قال:اصاب الناس قحط في زمن عمر فجاء رجل الى قبر النبي وقال:يا رسول الله استسق لأمتك فإنهم قد هلكوا,فأتاه النبي في المنام وقال له:اذهب الى عمر فأقرئه مني السلام وأخبره انهم يسقون وقل له:عليك بالكيس الكيس.وهذا الرجل هو بلال بن الحارث المزني الصحابي.فهذا الصحابي قصد قبر النبي وتوسل به فلم ينكر عليه عمر ولا غيره من الصحابة.


8:في كتاب العلل ومعرفة الرجال لأحمد بن حنبل جزء الثاني صحيفة 492 أن عبد الله ابن حنبل سأل والده فقال:سألته عن الرجل يمس منبر النبي صلى الله عليه وسلم ويتبرك بمسه ويقبله ويفعل بالقبر مثل ذلك يريد بذلك التقرب الى الله.فرد عليه وقال:لا بأس في ذلك.

هذه بعض من اقول العلماء وما كانوا يفعلوه الصحابة الكرام من التبرك باثار النبي في حياته وبعد مماته وفي حضرته وفي غيابه فالتبرك ليس بجديد وليس بدعة وانما هو فعل الصحابة الكرام

مثل محمد لم ترَ قط عين 
واجمل منه لم تلد النساء

9:روى الحافظ الزبيدي في شرح الإحياء عن الشعبي قال:ان السيدة عائشة اخذت بخرقة من قميص النبي صلى الله عليه وسلم فقالت:ضعوا هذه على صدري وادفنوها معي لعلي أنجو بها من عذاب القبر.


ملاحظة:السيدة عائشة رضي الله عنها هي ام المؤمنين وحبيبة رسول الله وقد تبركت به كثيرا ومع ذلك لم تعتبر نفسها مستغنية عن التبرك بآثاره بعد وفاته وعند وفاتها.ولو كان هذا من فعل الشرك كما يزعم المبتدعون المحرومون من البركة,كيف سماها الله في القرءان أماً للمؤمنين بقوله عز وجل:النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم.آيه رقم 6من سورة الاحزاب.

10:روى السمهودي في وفاء الوفا جزء الرابع ص 1356 والسبكي في شفاء السقام ص52_53 والقاضي عياض في الشفاء وابن عساكر في تاريخه,أن بلالاً الحبشي مؤذن الرسول صلى الله عليه وسلم الذي سكن في بلاد الشام بعد وفاة الحبيب صلى الله عليه وسلم,رأى في المنام رسول الله يقول له:يا بلال ما هذه الجفوة؟مضى زمان ولم نرك,فلما استيقظ من منامه غلبه الشوق,فشد رحاله وقصد قبر النبي صلى الله عليه وسلم ولما وصل صار يمرغ نفسه بتراب القبر رضي الله عنه تبركا,وكان هذا في خلافة عمر فلم ينكر عليه حتى أنه جاء اليه الحسن والحسين عليهما السلام فقالا له:لقد اشتقنا لسماع اذانك يا بلال,فصعد بلال الى المكان الذي كان يؤذن فيه في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم وبدأ الأذان.

11:روى البخاري في صحيحه في كتاب فضائل المدينة:بعد باب المدينة تنفي الخبث.
أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال:اللهم اجعل بالمدينة ضعفي ما جعلت بمكة من البركة


بشرانا ان نحن رأينا في الرؤية وجه المختار
مبتسم الثغر وضاحكه وضاء بالنور الساري
من شاهد شيئا يعجبه تكراراً قد يتجنبه
وجمال الهادي نرقبه لن نسأم رغم التكرار

إن القلوب الى الحبيب تميل
ومعي بذلك شاهد ودليل 
أما الدليل إذا ذكرت محمداً 
صارت دموع العاشقين تسيل

يا خير من دفنت بالقاع اعظمه 
فطاب من طيبهنّ القاع والأكم
انت الحبيب الذي ترجى شفاعته
عند الصراط إذا ما زلّت القدم
نفسي الفداء لقبر انت ساكنه
فيه العفاف وفيه الجود والكرم


12_جائت السيدة فاطمة رضي الله عنها بعد دفن النبي محمد فأخذت قبضة من تراب القبر ووضعتها على عينيها وبكت وراحت تقول:
ماذا على من شمّ تربة احمد
أن لا يشم مدى الزمان غواليا 
صبّت عليّ مصائب لو أنها 
صبّت على الايام عدن لياليا 
رواه ابن عساكر في التحفة


12:روى الحافظ ابن عساكر في تاريخ دمشق صحيفة 183 جزء 18 عن ابي العالية الرياحي وكان تلميذاً لأنس ابن مالك خادم الرسول صلى الله عليه وسلم:دفع اليه انس تفاحة في يده فجعل ابو العالية يقبلها ويقول: تفاحة مسّتها يد مسّت رسول الله صلى الله عليه وسلم.

13:قميص يوسف عليه الصلاة والسلام قال الله تعالى اخباراً عن يوسف عليه السلام: (اذهبوا بقميصي هذا فألقوه على وجه أبي يأت بصيرا)ًالى قوله تعالى: (فلمّا أن جاء البشير ألقاه على وجهه فارتد بصيراً).سورة يوسف

فإذا كانت البركة العظيمة والشفاء الكبير ليعقوب النبي عليه الصلاة والسلام حصل بإلقاء قميص سيدنا يوسف عليه السلام على وجهه,لأن هذا القميص مسّ جسد يوسف عليه الصلاة والسلام,فكيف بقميص نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم,وما كان من اثاره الشريفة او شعره المبارك,فهو بلا شك أكبر بركة وأعظم فائدة,لأن شعره عليه الصلاة والسلام خرج من جسده والنبي كله بركة بلا شك وهذا دليل من القرءان على حصول الشفاء وذهاب الامراض الشديدة بآثار الانبياء والصالحين بإذن الله تعالى.


هذه الادلة كلها تدل على جواز التبرك بآثار النبي صلى الله عليه وسلم وعلى زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم وعلى الاستغاثة بالنبي محمد وكل ذلك لا يدل على أننا نعبده نحن نعبد الله تعالى ولكننا نعشق النبي محمد عليه الصلاة والسلام.

لبيك يارسول الله,عيوننا قلوبنا ارواحنا اهلنا ابنائنا مالنا فداء لقدميك يا محمد يا حبيب الله يا اشرف مخلوقات الله يا أجمل مخلوقات الله يا أشجع خلق الله.


يا طه ياما اتمنيت يبقى لي بقربك بيت
متلك واحد ماحبيت على الجنة هاديني 
طيبة لترابها ترياق ارضها مزروعة اشواق
كيف بدو يعيش المشتاق وقلبو بقلب المدينة


والحمد لله رب العالمين الذي جعلنا من امة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.
شارك الموضوع على Google Plus

عن شبكة نِقـــــــــاطْ

شبكة نِقـــــــــاطْ هو موقع إلكتروني أردناه أن يكون أداة للتواصل مع متصفحي الانترنت، وخاصة الذين يتابعون المواقع الإسلامية، ويبحثون عن المعرفة الإسلامية النقية والمفاهيم الدينية الصافية، ويرغبون بالاطلاع على أمور الحلال والحرام، ويتابعون السير والتاريخ والتراث، ويودون الاستماع إلى الدروس الدينية المرئية والمسموعة، وتلاوة القرء ان الكريم والتواشيح الدينية والأناشيد الإسلامية العطرة. ويسعدنا أن تكونوا من متصحفي موقعنا الالكتروني، ونتمنى أن تحققوا الفوائد التي ترجونها، وأن تتابعونا دائما في كل يوم فنحن في خدمتكم، نسعى لنقدم الأفضل، ونشر تعاليم الإسلام الحنيف، ومنهج الوسطية الذي هو المنهج الإسلامي، وبث ثقافة الاعتدال الذي يدعو إليه ديننا الحنيف.
    تعليقات الموقع
    تعليقات الفيس بوك